احتفال مجمع اللغة العربية بتوزيع منح على طلابنا في الدراسات العليا
احتفال مجمع اللغة العربية بتوزيع منح على طلابنا في الدراسات العليا

رئيس المجمع ونائبته يسلّمان منحة لأحدى الطالبات

احتفل مجمع اللغة العربية مساء يوم السبت الموافق 30.8.2008 بتوزيع منح على طلابنا في الدراسات العليا، الذين يدرسون اللغة العربية وآدابها أو يتناولون في أبحاثهم مواضيع ذات صلة باللغة العريبة .
أقيم الإحتفال في مسرح اللجون، بحضور وزير العلوم والثقافة والرياضة السيد غالب مجادلة وأعضاء المجمع وعدد كبير من الكتّاب والأدباء وطلبة الدراسات العليا وذويهم.
افتتح رئيس مجمع اللغة العربية البروفيسور محمود غنايم الاحتفال بكلمة جامعة تحدّث فيها عن المجمع ونشاطاته المختلفة والدور الهام الذي يقوم به لزيادة الوعي بأهمية وقيمة لغتنا العربية في صقل الهوية الوطنية والحضارية للإنسان العربي في هذه البلاد.
ثم تحدّث الوزيرغالب مجادلة فحيا رئيس وأعضاء المجمع على النشاط الحيوي الذي يقومون به، وأكّد دعمه لكل النشاطات والفعاليات التي يقوم بها المجمع، وطالب الحاصلين على المنحة أن يكونوا خير قدوة وأول المبادرين للنشاطات في مجتمعهم.
ثم ألقى البروفيسور ساسون سوميخ محاضرة قيّمة حول أهمية دراسة المستويات اللغوية في الأدب العربي الحديث.
بعدها تحدثت الدكتورة إليانور صايغ-حداد، نائبة رئيس مجمع اللغة العربية ورئيسة لجنة المنح، عن حيثيات اختيار الفائزين بالمنحة من قبل لجنة المنح المكونة، بالإضافة لها، من الدكتور فاروق مواسي والدكتور نزيه قسيس، كما أشارت إلى دور المجمع في دعم طلابنا في الدراسات العليا، وفتح الإمكانيات أمامهم ليكونوا من خيرة الباحثين في المستقبل .
وبعد أن عزفت أنامل الفنان علاء أبو عمارة على العود وأطرب سامعيه، بدأت مراسيم توزيع المنح على طلاب الدراسات العليا، حيث قام البروفيسور محمود غنايم والدكتورة إليانور صايغ-حداد بتوزيع المنع على اثنين وثلاثين طالبة وطالبا. وقد تراوحت الجائزة ما بين ثلاثة إلى ستة آلاف شاقل.
ومن المقرر أن يستمر المجمع بتوزيع المنح على طلاب الدراسات العليا المهتمين باللغة العربية، وذلك من أجل المساهمة في رفع شأنها وزيادة الاهتمام بها.