الصفحة الرئيسية
/
اخبار المجمع
حيفا يفتتح ورشة للكتابة الإبداعيّة في النّاصرة

 من الموقد الثّقافيّ:

افتتح الشّاعر سيمون عيلوطي، المركّز الميدانيّ في مجمع اللّغة العربيّة- حيفا يوم الجمعة الماضي، ورشة في الكتابة الإبداعيّة، شارك فيها نخبة من طّلاّب وطالبات المرحلة الإعداديّة في مدرسة راهبات الفرنسيسكان في النّاصرة،  تمحورت حول ماهيّة الإبداع، الكتابة والأجناس الأدبيّة من شعر ونثر وما يميّز كلّ فنّ من الفنون الأدبيّة.

بعد كلمتيّ التّعريف بمجمع اللّغة العربيّة التي قدّمها سيمون عيلوطي، وترحيب الأستاذ، يوسف مسعد، مركّز اللّغة العربيّة في المدرسة، بإقامة هذا النّشاط، تحدّثت ضيفة "الورشة"، الأديبة والشّاعرة منى ظاهر عن إصداراتها وعن أبرز محطّاتها الأدبيّة والأكاديميّة العلميّة، منوّهة إلى اللقاءات والنّدوات الأدبيّة التي شاركت فيها محليّا وفي العالمين العربيّ والأوروبيّ. كما طلبت من الطّلاّب أن يتحدّثوا عن توقّعاتهم من أنفسهم في هذا اللّقاء من الورشة. ثمّ قامت بتفعيلهم من خلال العصف الذّهنيّ كي يصلوا إلى فهم مفهوميّ الإبداع والكتابة الإبداعيّة. متوقّفة بعد ذلك عند السّمات الأساسيّة في العمل الإبداعيّ، كتطوير الفكرة وتناول الموضوع، الانزياح عن اللغة المعياريّة واستخدام المحسّنات اللفظيّة من علم البلاغة، مشيرة إلى أهمّ العناصر الفنيّة التي لا بدّ أن تتوفّر في العمل الأدبيّ. متوقّفة أيضًا عند ما يدخل في منظومة الأدب الرّسميّ ومنظومة الأدب الشّعبيّ.

هذا، ويتم التّركيز في لقاءات الورشة القادمة على مراجعة نصوص الطلاّب الأدبيّة، بهدف صقل موهبتهم وتطوير مهاراتهم في الكتابة والإبداع.

تجدر الإشارة أن هذا اللقاء لاقى تجاوبًا طيبًا من الطّلاّب المشاركين، سواءً مع المحاضرة التي قدّمتها الشّاعرة والكاتبة منى ظاهر، أو مع مجريات الورشة بشكل عام.

وسائل النشر: